سن الشيخوخة لدى الكلاب

سن الشيخوخة لدى الكلاب
سن الشيخوخة لدى الكلاب

سن الشيخوخة لدى الكلاب

ما هو سن الشيخوخة لدى الكلاب ؟

تُعرف أعوام الشيخوخة باستمرار على أنها من 8 أعوام من السن أو أضخم،( للفصائل العملاقة هو 6 أعوام و أضخم)

لقد صعد وسطي عمر الكلب في الأعوام الأخيرة صعودا ملحوظا، في الوقت الحاليًّ

يقطن الكلب في المعتدل من 10 إلى 12 سنة،( للفصائل العملاقة هو من 8 إلى 10 أعوام)

ذلك أولا نتيجة لـ تقدم التحصينات، و إتاحة الطرق المتطورة في التشخيص، و حضور علاجات حديثة

كذلك مبالغة إدراك المربيين بوجوب مكوث كلابهم داخل المنزل، و مبالغة إحساس المربيين بالمسؤولية و الإعتناء بكلابهم.

ماذا يترك تأثيره على طول عمر الكلب ؟

تؤثر الأسباب البيئية و الوراثية في طول عمر الكلب، و بالطبع إنه ليس بإمكاننا السيطرة على تكوين الكلب الوراثي

لكنك أيها المربي، لديك بعض السيطرة على الأسباب البيئية التي تؤثر في طول عمر الكلب

تشمل تلك الأسباب البيئية: التغذية، الإعتناء البيطرية، الإعتناء المنزلية اليومية، التعقيم لمنع التكاثر

مكوث الكلب داخل المنزل، تحيا الكلاب التي عقمت، ( يفضل التعقيم في سن ضئيل) أعمارا أطول من الكلاب التى لم تعقم

و الكلاب التي تحيا داخل المنزل تحيا أعمارا أطول من التي يُسمح لها بالتجول.

ما هي التغييرات التي أتوقعها نحو كبر سن كلبي؟

كبر العمر هو عملية طبيعية بتغييرات مستمرة بدون رجعة في جميع أجهزة الجسد و وظائفها

مع حضور إنخفاض متدرج في مستويات الأيض الغذائي، أما فيما يتعلق للتغيرات السلوكية و الجسمانية

فهي عادة تكون منتظر وقوعها حيث تتدهور مع مبالغة عمر الكلب، تتم تلك التغييرات ببطء و تُلاحظ لاغير مع مرور الوقت.

التصرف – سن الشيخوخة لدى الكلاب :

يصبح الكلب الكهل أكثر حساسية للتغيرات حيث تقل مقدرته على التكيف مع ذلك التحويل

على الارجح يتضح الكلب مع كبر العمر بعض المتغيرات السلوكية، التي تشمل:

يهمل الكلب التصرف الذي تمرن عليه من قبل، الركود، الزيادة و التحويل في أوقات السبات

عدم السكون خلال الليل، الاضطراب المتنامي، وعدم التمكن من التكيف مع الاختلافات قي البيئة المحيطة بالكلب

عدم الإنتباه لتطهير ذاته، قلة المناعة مقابل نزلات البرد، قلة تواجد الشهية للكثير من الأغذية

على الارجح يصبح الكلب أكثر ألفة، أو من المحتمل يصبح أكثر حساسية و تذمر

القلة يصبح أكثر صياحا، عصبية، و قلق، إن حدثت شيخوخة متقدمة

على الارجح يتضح بعض التصرف الشاذ أو الغريب، مثل كثرة التجول، كثرة المواء

القلق القوي و عدم التكيف، و تجنب التفاعل الاجتماعي.

الأسنان، اللثة، الفم – سن الشيخوخة لدى الكلاب :

يتضح الجير علي الأسنان تدرجيا بدرجات مغايرة معتمدا على التحضير الوراثي

نوع الأكل المستهلك، الطعام الصلب الجاف يرسب الضئيل من الجير عن الأكل المعلب

و إذا لم يزال الجير طُول الوقت سيؤدي ذلك إلي أمراض الغشاء المحيط بالأسنان

أو إلتهابات اللثة التي قد تؤدي إلي خسارة الأسنان.

الجهاز الهضمي – سن الشيخوخة لدى الكلاب :

من المحتمل تفقد الكلاب الهائلة العمر شهيتها( الإمتناع عن الغذاء)

من المحتمل تبدو أعراضا مثل القيء، الإسهال، أو الإمساك، يُعد الإمساك من المشاكل المألوفة في الكلاب هائلة العمر

حيث تفقد الأمعاء كفاءتها، و على الارجح تصبح عملية الإخراج أكثر صعوبة، ايضاً من المألوف، حدوث تضاؤل الهضم ،

قلة إمتصاص الطعام، و يصبح من الهام تحويل سيستم التغذية، أو تلقي بعض العقاقير.

الجهاز البولي – سن الشيخوخة لدى الكلاب :

يصدر تضاؤل للكلى في الكلاب هائلة العمر، و يسعى الكلب بدل هذا بشرب العديد من الماء و بالتالي يكثر من التبول

على الارجح يفقد السيطرة على التبول أو التبرز (التبول اللاإرادي)

بالتالي يُظهر الكلب تقهقر عن الأداء المتمرن الذي أكتسبه من قبل.

الجهاز الحركي – سن الشيخوخة لدى الكلاب :

يأتي ذلك فقد عام في كمية العضلات و مقدرتها مع كبر العمر، تصبح العظام الطويلة أكثر هشاشة

من المحتمل ينتج ذلك إلتهاب المفاصل، و تكون تلك المتغيرات هي المسئولة عن بطء و قلة تواجد الحركة و النشاط في الكلب الكهل

عدم التمكن من القفز عاليا كما كان، ضئيل الإستجابة و الميل إلي عدم الإتزان.

الجهاز العصبي – سن الشيخوخة لدى الكلاب :

تضعف جميع حواس الكلب مع كبر العمر، بل يمكنها الكلاب بدل ذلك إلي حاجز ما

قد يتضح ضياع السمع كأنه وضعية حادة ، و يؤدي ضعف حاسة الشم و التذوق إلي الصعوبة في تناول الأكل المعتاد.

الهيئة الخارجية – سن الشيخوخة لدى الكلاب :

يفقد الكلب إنصياع جلده مع كبر العمر و يصبح البشرة و فروة الكلب رفيعا على العموم،

يتكرر ظهور أورام أو أكياس تحت البشرة و كذلك حضور أمراض البشرة المزمنة، ايضاً تبدو فروة الكلب غير نقية نتيجة لـ قلة النظافة

قصور الدورة الدموية، و تنمو الأظافر في السمك، و الطول، و تصبح أكثر هشاشة

ينخفض معدل الأيض الغذائي، و قد يصبح الكلب سميناً مع تناول الطعام عالي السعرات الحرارية.

قد تبدو أعراض أخري، مثل عتامة عدسة العين، و زركشة حدقة العين، و تحول لون الشعر

نتوء العمود الفقري، و عظام الحوض، و ندرة الوزن.

ماذا أفعل لكلبي ؟ – سن الشيخوخة لدى الكلاب

بالرغم من أنه ليس في الإمكان مبالغة السن الافتراضي للقط عن الحد الذي و صل إليه هذه اللحظة، بل هناك العديد يمكن عمله لتجميل حياة الكلب، يفتقر ذلك، مبالغة الرغبة، الإعتناء، الاستيعاب، و إدخار الوقاية من جهتك، لكنك ستستمتع بالكلب بشكل كبير في سنواته الأخيرة و سيحيا الكلب حياة أطول و أكثر سعادة.

التغذية – سن الشيخوخة لدى الكلاب :

غذي الكلب تغذية متوازنة في أحجام معينة لمنع البدانة، و إن كان وزن الكلب زائدا، إستشر طبيبك البيطري بهدف غذاء هابط السعرات الحرارية، و إن كان الكلب وزنه أقل من الطبيعي، إستشر طبيبك البيطري بهدف غذاء عال السعرات الحرارية، و غذاء حلو المذاق، قم بتسخين الغذاء طفيفا لازدياد نفاذ رائحته.

الإعتناء البيطرية – سن الشيخوخة لدى الكلاب :

خذ الكلب إلي الطبيب البيطري على أقل ما فيها مرة أو مرتين في العام، أو من حين إلي آخر إن أوصي بهذا بهدف التحليل، تحديد الوزن، و امتحان الدم، سيختلف ذلك من كلب إلي آخر، على الارجح يتطلب لإختبارات تشخيصية مكررة لتحديد اية قلاقل و و ضع تدابير علاجية.

تشمل أمراض الشيخوخة المعتاد التعرض لها، مرض السكر، قلة تواجد إفراز الغدة الدركية، أمراض الكلى، مرض الأمعاء الإلتهابي، أمراض الكبد، السرطان، مرض كوشينج، التهاب المفاصل، أمراض الفؤاد، و أمراض الفم و الأسنان.

تفتقر الأمراض العضال دواء مدي الحياة، ملاحظة و تحديث الإطار العلاجي من حين إلي آخر، إتبع نسق التغذية الموصى به ( و إن كان هناك أية إضافات)، العقاقير، و جدول التحصينات، الإعتناء بالأسنان(تطهير الأسنان)، الآثار الجابية و التفاعلات غير المنتظر وقوعها للأدوية يلزم الإبلاغ عنها لطبيبك البيطري لحظيا، لا يمكن لبعض الكلاب عظيمة العمر إحتمال بعض العقاقير التي إعتادت عليها من قبل.

الإعتناء المنزلية – سن الشيخوخة لدى الكلاب :

قدم مياه نظيفة طُول الوقت، إحفظ الكلب داخل المنزل، لا تترك الكلب بالخارج في البرد أو الأحوال الجوية الممطر، شجع الكلب على اللعب و النشاط بمقدار الإمكان، أعطي العديد من الإهتمام و الحنان للكلب الكهل، مشط الكلب كل يوم، نظف العين دائماً، قص أظافر الكلب دائماً لإبقائها قصيرة، و إن سمح لك الكلب فلتفحص الأسنان و اللثة بإنتظام، إغسل الأسنان بالفرشاة كل يوم، و إكحت الجير عن الأسنان بأظافرك، تجنب أي إجهاد عن حياة الكلب قدر الإمكان، و إن أمك، فلتوفر الإعتناء بالكلب في منزلها خلال غيابك عن المنزل.

يأخذ الكلب الكهل وقتا أطول في التغلب عى الأمراض، ايضا يأخذ الداء وقتا أقل لإصابة و إعياء الكلب الكهل، حصيلة لتضاؤل مهنة الجهاز المناعي، لاحظ إستهلاك الكلب من المياه، و لاحظ التبول، الوزن، أية أورام أو تضخم، إستهلاك الأكل، مستوى النشاط، مشاكل الإسهال، الإمساك، القيء، السعال، أو العطس.

لا تفترض أبدا أن التغييرات التي تراها هي ببساطة نتيجة لـ الشيخوخة و لذلك فهي لا تعالج، يلزم أن ينبهك أي تحول في وضعية الكلب السلوكية أو الجسمانية أن تطلب عون طبيبك البيطري.

من الهام أن تبدل مقر أطباق الأكل و علبة النفايات المخصصة بالكلب لسهولة وصول الكلب إليها، من المحتمل يتطلب كلبك أن تحمله لارتفاع السلم أو من الممكن أن يكون هاما أن تضع منحدر للكلب على السلم لسهولة إرتفاعه.

متي أعلم أنه الوقت لأودع الكلب؟

تقدم الحيوانات ألفة رومانسية، و صحبة، و الإحساس بالسعادة لمربيها، ذلك يجعل حقيقة تقدم السن، ثم في النهاية الوفاة عسيرة الموافقة، يلزم أن يوفر المربي للكلب حياة سعيدة، مريحة، و كريمة، و عندما لا يمكن ضمان تلك النوعية من الحياة، يلزم انتباه البدائل.

يصعب إتخاذ المرسوم بخصوص وفاة الرحمة، وفاة الرحمة هو عمل إنساني في الحالات التي لا أمل في شفائها، أو حين يكون مكوث الكلب حيا أمرا مؤلما أو مهينا فيما يتعلق له، من فضلك تتم مع طبيبك البيطري عن كل القدرات المتوفرة لك لمساعدك في إتخاذ مراسيم واعية.

معلومات عن الدوبرمان