علامات الولادة الطبيعية

علامات الولادة الطبيعية
علامات الولادة الطبيعية

علامات الولادة الطبيعية

عزيزتي الأم قد تعتقدين أن اعراض الولادة الطبيعية لا تبدو سوى في يوم المخاض أو نحو اقتراب الساعات الأولى من الولادة، فعنق الرحم يتسع والجنين يستعد للنزول وعضلات الرحم تكون في تلك المرحلة أكثر تشنجاً وألماً، لهذا فإن اعراض الولادة الطبيعية تبدو من طليعة الشهر الأخير من الحمل وهو التاسع حتى أول أسبوع في مستهل الشهر العاشر، وربما تشعرين بكل اعراض الولادة الطبيعية أو تشعرين ببعضها لاغير.

اعراض الولادة الطبيعية

تنقسم اعراض الولادة الطبيعية إلى الفترات التي تسبق فترة الولادة ذاتها فتوجد أعراض قبل الولادة أو المخاض وأعراض المخاض ذاته، وهي:

أعراض قبل الولادة الطبيعية

تبدو أثناء الفترة من أسبوع إلى شهر قبل الولادة أعراض على المرأة الحامل تسمى أعراض ما قبل المخاض

هي: تنخفض رأس الجنين وتنزل إلى مساحة الحوض، ويتم ذلك قبل حدوث المخاض بأسابيع .

حالة رأس الجنين تكون في الأدنى، وذلك أكثر سهولة وضعيات التنفس للجنين وتسهل تلك الحالة عملية الولادة.

في تلك المرحلة تشعرين عزيزتي الأم بالحاجة المتكررة إلى التبول ، لأن رأس الجنين تضغط على المثانة.

يبدأ عنق الرحم بالاتساع والإتساع تحسباً للولادة، فالطبيعي أن عنق الرحم نحو السيدات يصل اتساعه من 3 إلى 4 سنتيمترات بل في فترة الولادة يمكن أن يصل إلى 10 سنتيمترات.

ترتخي عضلات الرحم والمستقيم الأمر الذي يسبب الإصابة بـ الإسهال لازدياد حركة الأمعاء.

مبالغة الأوجاع وتشنج العضلات في أدنى الظهر وأسفل البطن.

بدء تمدد حركة المفاصل وعظام الحوض لتسهيل الولادة.

الإحساس بالإرهاق والإجهاد والرغبة في السبات.

إستقرار الوزن في تلك الفترة وذلك طبيعي.

عدم التمكن من التنفس، سيساعدك ممارسة تمارين التنفس على نحو طبيعي قبل الولادة وبعدها.

الإحساس بالجوع وصعود الرغبة في تناول اعداد هائلة من الأغذية.

نجد أن بعض السيدات تستقبل اقتراب ميعاد الولادة بمزيد من الحيوية والطاقة

في ذلك الحين تبذل مجهود في تحويل حجرة الطفل الآتي وقد هو الدافع الذي يعطيكِ كل تلك الطاقة.

إشارات الولادة الطبيعية

إشارات المخاض هناك أعراض قد تؤكد اقتراب توقيت الولادة الطبيعية أو المخاض

تتغاير من امرأة إلى أخرى ، وصرح ذلك الأعراض أثناء ساعات قبل ميعاد الولادة، وهي :

تزيد غزارة الإفرازات المهبلية تصبح الإفرازات أكثف من الوقت السالف وتمتاز باللزوجة، ويتغير لون الإفرازات.

تتصبغ الإفرازات باللون الوردي، وذلك يقصد اقتراب ميعاد الولادة ويسمى في العامية علامة الولادة.

ضياع الطبقة المخاطية نحو الولادة، وهذا لأن في تلك الفترة يتسع عنق الرحم، والطبقة المخاطية هي طبقة سميكة نحو عنق الرحم، لمنع دخول البكتيريا إلى عنق الرحم، وينتج عن ذلك الخسارة نحو اقتراب الولادة، مبالغة الإفرازات المهبلية على نحو جلي، إذا وقع لكِ ذلك استشيري الطبيب لحظياً فقد يكون مؤشر على الولادة.

تتكاثر قوة الانقباضات الرحمية في تلك الفترة، ولا يخف الوجع مع تحول وضع المرأة الحامل من النهوض إلى القٌعود أو السَّير ، تلك الانقباضات تبدأ في أدنى البطن وأسفل الظهر، وتزداد مع الوقت، عدي 10 ثواني وتأكدي أن الانقباضات تتوقف لتلك المدة لاغير ثم تعاود التتابع.

نزول السائل الأمينوسي المتواجد بداخله الجنين من المهبل، والمعلوم نحو الناس بـ نزول ماء الدماغ أو السائل المائي، ونزول ذلك السائل هو أكثر أهمية اعراض الولادة الطبيعية ويعني أنكِ على وشك الولادة.

الشعور بضغط الجنين فوق منطقة الحوض.

الشعور بألم أدنى الظهر وأسفل البطن وتشنج في عضلات أدنى البطن ويصاحب تلك التشنجات إسهال وفي ذلك الحين يرافقها انتفاخات البطن.

نزول نقاط دم من المهبل لحدوث نزيف مهبلي نحو بعض السيدات.

علامات الولادة الطبيعية متى تستشِرين الطبيب ؟

تَستطيع استشارة الطبيب المعالج في تلك المرحلة في أي وقت، وعند تحول اعداد الإفرازات المهبلية واختلافها عليكِ اللجوء إلى الطبيب لحظياً فهذه إحدى اعراض الولادة الطبيعية :

نحو تسرب السائل الأمينوسي من المهبل بمقدار هائلة. إذا تغيرت حركة الجنين وأصبحت أقل من المعتاد.

نزول اعداد عظيمة من الدم ، وليس مجرد نقاط فهذا يقصد أنك تعانين من نزيف مهبلي .

في وضعية نزول السدادة المخاطية التي تغلق عنق الرحم.

الإحساس بأعراض مغايرة كالقيء والغثيان و الصداع وصعود في درجة الحرارة والحمى ، والشعور بـ زغللة في العين أو تحول في مستوى المشاهدة.

في تلك الحالات يلزم عليكِ السياق إلى الطبيب على الفورً فيمكنها أن تكون مؤشر للولادة الطبيعية.

علامات الولادة الطبيعية الاختلاف بين الطلق الحقيقي والطلق الكاذب

إن قد كانت تلك أول مرة لكِ في الولادة تَستطيع استشارة الطبيب نحو الإحساس بـ اعراض الولادة الطبيعية مع ملاحظة القادم:

للتفريق بين الطلق الحقيقي والطلق الكاذب، الطلق الكاذب يكون غير منتظم أما الحقيقي فيحدث على نحو متواصل كل عشر ثواني.

تقلصات الولادة الطبيعية تتواصل من مدة نصف دقيقة إلى دقيقة ونصف.

غيري موضعك خلال الإحساس بطلق إذا تبطل إذاً هو كاذب وإن لم يتوقف فأنتِ على ميعاد مع الولادة.

ضيق الرحم والتقلصات الناتجة عنه من الممكن أن تكون تقلصات غير منتظمة وتسمى انقباضات براكستون هيكس.

علامات الولادة الطبيعية التحضير للولادة الطبيعية

هناك العديد من أمور من الأمثل القيام بها قبل الإحساس بـ اعراض الولادة الطبيعية لتسهيل عملية الولادة عليكِ: تناولي مشروبات تعاون على بدء الطلق وتوسيع عنق الرحم والتخفيف من أوجاع الظهر خلال الولادة.

مارسي التدريبات البدنية طوال مرحلة الحمل والتي تسهل عليكِ عملية الولادة.

خذي قسط من السكون قدر الإمكان.

الماء الدافئ نافع للغايةً لأنه يعاون الجسد على الراحة والسُّكون.

تأكدي من موضع عملية الولادة إن كان في العيادة أو المركز صحي، لأن ذلك سيخلق طقس من الألفة بينك وبين الموضع.

تأكدي من استعداد حقيبة المشفى للولادة لكِ وللجنين.

تأكدي من الوقت الذي سيأخذه وصولك للمركز صحي فالولادة الطبيعية ليس لها وقت معين ، ومعرفة الوقت الذي قد تصلين فيه تسهل عليكِ العديد.

تأكدي من إعداد الكيفية التي تنقلك للمشفى، عن طريق التيقن من وجود العربة وملء خزان المحروقات بالبنزين، أو تأجير عربة خاصة.

الجنين في الشهر الثامن